منتديات سوار الجزائرية
مرحبا بك مرة أخرى زائرنا الكريم


منتديات لكل الجزائريين و العرب
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 [تحذير] «ياهو» العالمية تستحوذ على موقع «مكتوب دوت كوم» العربي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زعيم التصميم
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 158
تاريخ التسجيل : 28/09/2009
العمر : 29
الموقع : elma3arif.co.cc

مُساهمةموضوع: [تحذير] «ياهو» العالمية تستحوذ على موقع «مكتوب دوت كوم» العربي   الخميس أكتوبر 01, 2009 11:37 am

أكدت شركة «ياهو» العالمية لمحركات البحث أمس نبأ استحواذها على موقع
«مكتوب دوت كوم» العربي، بالتوصل إلى اتفاق مع المجموعة التي تتخذ من
الأردن مقرا لها، بعد أن راجت الشائعات بشأن الاستحواذ لفترة دامت لأشهر
طويلة. ولم تعلن «ياهو» عن ثمن الصفقة، بينما وبحسب صحيفة «واشنطن بوست»
الأميركية يشير مصدر إلى أن الاتفاق عقد على 85 مليون دولار. ويعد استحواذ
شركة «ياهو» الأميركية على موقع «مكتوب الاجتماعي» هو أول استثمار لشركات
التكنولوجيا الأميركية في المنطقة، بينما ما زال اختراق الإنترنت للحياة
اليومية في بدايته.
وبعد استكمال الصفقة المتوقع انتهاؤها بحلول الربع
الرابع من العام الحالي، سيصبح موقع «مكتوب دوت كوم» فرعية مملوكة بالكامل
لـ«ياهو»، والتي تضم مكتوب بيزنس (الموقع الاقتصادي)، بينما ستعمل بقية
منتجات مجموعة مكتوب بكيان جديد تحت اسم «مجموعة جبار للإنترنت».
وأفادت ياهو ضم أعضاء مكتوب بيزنس البالغ عددهم 16 مليون مشترك إلى أعضاء
ياهو الـ20 مليون من العالم العربي.
وستحتفظ «مجموعة جبار للإنترنت» على موقع المزايدات الإلكترونية «سوق دوت
كوم»، والمدفوعات الإلكترونية «كاش يو دوت كوم»، ومحرك البحث العربي
«أرابي دوت كوم». وسيسمح الاستحواذ لياهو توفير محتوى مواقعها باللغة
العربية للمرة الأولى، بالإضافة إلى إصدارات من منتجاتها وخدماتها مثل
الرسائل القصيرة والبريد الإلكتروني للمرة الأولى.
وأشار أحمد ناصف المدير العام لـ«مكتوب دوت كوم» إلى أن اختراق الإنترنت
لسوق المنطقة العربية ما زال في بدايته، مشيرا إلى أن «ياهو مكتوب» سوف
ينتج عنه منتجات تجذب العالم العربي إلى الإنترنت، وتوفر الفرص للتجارة في
الشرق الأوسط الوصول إلى جمهورها المستهدف.
وأبان ناصف أن الاستحواذ سيجلب استثمارات جيدة لمكتوب، وسيعمق استخدام
الموقع الإنجليزي عن طريق ياهو، منوها إلى أن الأولوية ستكون للمنتجات
الحيوية لياهو وانطلاقها باللغة العربية، مثل البريد الإلكتروني العربي،
والبحث، الرسائل الفورية.
وأفاد كارول بارتيز الرئيس التنفيذي لياهو في بيان له أمس، أن الاستحواذ
على مكتوب دوت كوم، وتعهدنا الاستثماري للمنطقة سيجعل المجتمع العربي قادر
على رؤية ياهو! بمحتوى عربي للمرة الأولى.
وأوضحت بيانات حديثة أن اختراق الإنترنت للسوق العربي يقف عند 23.3 في
المائة، مقارنة بأكثر من 70 في المائة في الولايات المتحدة وبريطانيا،
وفقا لإنترنت وورلد ستات.
وستسنح الفرصة لعملاق محركات البحث من دفع حصته الضخمة في سوق المنطقة، مع
مراعاة منافسه الأول «غوغل» الذي بدأ تعريب منتجاته وخدماته منذ عام 2006،
والذي يعتلي قوائم محركات البحث في أغلب دول العالم.
ويخوض كل من «ياهو» و«غوغل» معركة حالية للسيطرة على سوق الإنترنت، في
الوقت الذي يظهر فيه منافسون جدد مثل «فيس بوك»، و«تويتر»، وازدياد
المعركة احتداما متأثرة بالأزمة المالية وانخفاض حاد في حجم الإعلان وخفض
المعلنين لميزانياتهم.
ويعد استحواذ «ياهو» الأخير هو تحريك لدفع عجلة نمو الشركة وزيادة
الأرباح، بينما تتحرك «غوغل» هي الأخرى نحو دول الاقتصادات الناشئة، بينما
ينظران إلى أن تدخل الإنترنت والخدمات الإلكترونية في تلك الأسواق ما زال
محدودا مقارنة بالغرب، وحجم الإعلان ما زال عند أرقام مزدوجة.
وكان قد انطلق مكتوب في أواخر التسعينات كأول خدمة بريد إلكتروني باللغة
العربية، ثم انتشرت وتشعبت في الكثير من الخدمات، ليشهد نموا غير طبيعي
على مدار العام الماضي، ليتحول من 6 ملايين زائر في يونيو (حزيران) 2008
إلى 21.8 مليون في نفس الفترة من العام الماضي.
في محاولة لدفع الأرباح وخوض سوق المنطقة العربية
لندن: «الشرق الأوسط»
أكدت شركة «ياهو» العالمية لمحركات البحث أمس نبأ استحواذها على موقع
«مكتوب دوت كوم» العربي، بالتوصل إلى اتفاق مع المجموعة التي تتخذ من
الأردن مقرا لها، بعد أن راجت الشائعات بشأن الاستحواذ لفترة دامت لأشهر
طويلة. ولم تعلن «ياهو» عن ثمن الصفقة، بينما وبحسب صحيفة «واشنطن بوست»
الأميركية يشير مصدر إلى أن الاتفاق عقد على 85 مليون دولار. ويعد استحواذ
شركة «ياهو» الأميركية على موقع «مكتوب الاجتماعي» هو أول استثمار لشركات
التكنولوجيا الأميركية في المنطقة، بينما ما زال اختراق الإنترنت للحياة
اليومية في بدايته.
وبعد استكمال الصفقة المتوقع انتهاؤها بحلول الربع الرابع من العام
الحالي، سيصبح موقع «مكتوب دوت كوم» فرعية مملوكة بالكامل لـ«ياهو»، والتي
تضم مكتوب بيزنس (الموقع الاقتصادي)، بينما ستعمل بقية منتجات مجموعة
مكتوب بكيان جديد تحت اسم «مجموعة جبار للإنترنت».
وأفادت ياهو ضم أعضاء مكتوب بيزنس البالغ عددهم 16 مليون مشترك إلى أعضاء
ياهو الـ20 مليون من العالم العربي.
وستحتفظ «مجموعة جبار للإنترنت» على موقع المزايدات الإلكترونية «سوق دوت
كوم»، والمدفوعات الإلكترونية «كاش يو دوت كوم»، ومحرك البحث العربي
«أرابي دوت كوم». وسيسمح الاستحواذ لياهو توفير محتوى مواقعها باللغة
العربية للمرة الأولى، بالإضافة إلى إصدارات من منتجاتها وخدماتها مثل
الرسائل القصيرة والبريد الإلكتروني للمرة الأولى.
وأشار أحمد ناصف المدير العام لـ«مكتوب دوت كوم» إلى أن اختراق الإنترنت
لسوق المنطقة العربية ما زال في بدايته، مشيرا إلى أن «ياهو مكتوب» سوف
ينتج عنه منتجات تجذب العالم العربي إلى الإنترنت، وتوفر الفرص للتجارة في
الشرق الأوسط الوصول إلى جمهورها المستهدف.
وأبان ناصف أن الاستحواذ سيجلب استثمارات جيدة لمكتوب، وسيعمق استخدام
الموقع الإنجليزي عن طريق ياهو، منوها إلى أن الأولوية ستكون للمنتجات
الحيوية لياهو وانطلاقها باللغة العربية، مثل البريد الإلكتروني العربي،
والبحث، الرسائل الفورية.
وأفاد كارول بارتيز الرئيس التنفيذي لياهو في بيان له أمس، أن الاستحواذ
على مكتوب دوت كوم، وتعهدنا الاستثماري للمنطقة سيجعل المجتمع العربي قادر
على رؤية ياهو! بمحتوى عربي للمرة الأولى.
وأوضحت بيانات حديثة أن اختراق الإنترنت للسوق العربي يقف عند 23.3 في
المائة، مقارنة بأكثر من 70 في المائة في الولايات المتحدة وبريطانيا،
وفقا لإنترنت وورلد ستات.
وستسنح الفرصة لعملاق محركات البحث من دفع حصته الضخمة في سوق المنطقة، مع
مراعاة منافسه الأول «غوغل» الذي بدأ تعريب منتجاته وخدماته منذ عام 2006،
والذي يعتلي قوائم محركات البحث في أغلب دول العالم.
ويخوض كل من «ياهو» و«غوغل» معركة حالية للسيطرة على سوق الإنترنت، في
الوقت الذي يظهر فيه منافسون جدد مثل «فيس بوك»، و«تويتر»، وازدياد
المعركة احتداما متأثرة بالأزمة المالية وانخفاض حاد في حجم الإعلان وخفض
المعلنين لميزانياتهم.
ويعد استحواذ «ياهو» الأخير هو تحريك لدفع عجلة نمو الشركة وزيادة
الأرباح، بينما تتحرك «غوغل» هي الأخرى نحو دول الاقتصادات الناشئة، بينما
ينظران إلى أن تدخل الإنترنت والخدمات الإلكترونية في تلك الأسواق ما زال
محدودا مقارنة بالغرب، وحجم الإعلان ما زال عند أرقام مزدوجة.
وكان قد انطلق مكتوب في أواخر التسعينات كأول خدمة بريد إلكتروني باللغة
العربية، ثم انتشرت وتشعبت في الكثير من الخدمات، ليشهد نموا غير طبيعي
على مدار العام الماضي، ليتحول من 6 ملايين زائر في يونيو (حزيران) 2008
إلى 21.8 مليون في نفس الفترة من العام الماضي.
في محاولة لدفع الأرباح وخوض سوق المنطقة العربية
لندن: «الشرق الأوسط»
أكدت شركة «ياهو» العالمية لمحركات البحث أمس نبأ استحواذها على موقع
«مكتوب دوت كوم» العربي، بالتوصل إلى اتفاق مع المجموعة التي تتخذ من
الأردن مقرا لها، بعد أن راجت الشائعات بشأن الاستحواذ لفترة دامت لأشهر
طويلة. ولم تعلن «ياهو» عن ثمن الصفقة، بينما وبحسب صحيفة «واشنطن بوست»
الأميركية يشير مصدر إلى أن الاتفاق عقد على 85 مليون دولار. ويعد استحواذ
شركة «ياهو» الأميركية على موقع «مكتوب الاجتماعي» هو أول استثمار لشركات
التكنولوجيا الأميركية في المنطقة، بينما ما زال اختراق الإنترنت للحياة
اليومية في بدايته.
وبعد استكمال الصفقة المتوقع انتهاؤها بحلول الربع الرابع من العام
الحالي، سيصبح موقع «مكتوب دوت كوم» فرعية مملوكة بالكامل لـ«ياهو»، والتي
تضم مكتوب بيزنس (الموقع الاقتصادي)، بينما ستعمل بقية منتجات مجموعة
مكتوب بكيان جديد تحت اسم «مجموعة جبار للإنترنت».
وأفادت ياهو ضم أعضاء مكتوب بيزنس البالغ عددهم 16 مليون مشترك إلى أعضاء
ياهو الـ20 مليون من العالم العربي.
وستحتفظ «مجموعة جبار للإنترنت» على موقع المزايدات الإلكترونية «سوق دوت
كوم»، والمدفوعات الإلكترونية «كاش يو دوت كوم»، ومحرك البحث العربي
«أرابي دوت كوم». وسيسمح الاستحواذ لياهو توفير محتوى مواقعها باللغة
العربية للمرة الأولى، بالإضافة إلى إصدارات من منتجاتها وخدماتها مثل
الرسائل القصيرة والبريد الإلكتروني للمرة الأولى.
وأشار أحمد ناصف المدير العام لـ«مكتوب دوت كوم» إلى أن اختراق الإنترنت
لسوق المنطقة العربية ما زال في بدايته، مشيرا إلى أن «ياهو مكتوب» سوف
ينتج عنه منتجات تجذب العالم العربي إلى الإنترنت، وتوفر الفرص للتجارة في
الشرق الأوسط الوصول إلى جمهورها المستهدف.
وأبان ناصف أن الاستحواذ سيجلب استثمارات جيدة لمكتوب، وسيعمق استخدام
الموقع الإنجليزي عن طريق ياهو، منوها إلى أن الأولوية ستكون للمنتجات
الحيوية لياهو وانطلاقها باللغة العربية، مثل البريد الإلكتروني العربي،
والبحث، الرسائل الفورية.
وأفاد كارول بارتيز الرئيس التنفيذي لياهو في بيان له أمس، أن الاستحواذ
على مكتوب دوت كوم، وتعهدنا الاستثماري للمنطقة سيجعل المجتمع العربي قادر
على رؤية ياهو! بمحتوى عربي للمرة الأولى.
وأوضحت بيانات حديثة أن اختراق الإنترنت للسوق العربي يقف عند 23.3 في
المائة، مقارنة بأكثر من 70 في المائة في الولايات المتحدة وبريطانيا،
وفقا لإنترنت وورلد ستات.
وستسنح الفرصة لعملاق محركات البحث من دفع حصته الضخمة في سوق المنطقة، مع
مراعاة منافسه الأول «غوغل» الذي بدأ تعريب منتجاته وخدماته منذ عام 2006،
والذي يعتلي قوائم محركات البحث في أغلب دول العالم.
ويخوض كل من «ياهو» و«غوغل» معركة حالية للسيطرة على سوق الإنترنت، في
الوقت الذي يظهر فيه منافسون جدد مثل «فيس بوك»، و«تويتر»، وازدياد
المعركة احتداما متأثرة بالأزمة المالية وانخفاض حاد في حجم الإعلان وخفض
المعلنين لميزانياتهم.
ويعد استحواذ «ياهو» الأخير هو تحريك لدفع عجلة نمو الشركة وزيادة
الأرباح، بينما تتحرك «غوغل» هي الأخرى نحو دول الاقتصادات الناشئة، بينما
ينظران إلى أن تدخل الإنترنت والخدمات الإلكترونية في تلك الأسواق ما زال
محدودا مقارنة بالغرب، وحجم الإعلان ما زال عند أرقام مزدوجة.
وكان قد انطلق مكتوب في أواخر التسعينات كأول خدمة بريد إلكتروني باللغة
العربية، ثم انتشرت وتشعبت في الكثير من الخدمات، ليشهد نموا غير طبيعي
على مدار العام الماضي، ليتحول من 6 ملايين زائر في يونيو (حزيران) 2008
إلى 21.8 مليون في نفس الفترة من العام الماضي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
[تحذير] «ياهو» العالمية تستحوذ على موقع «مكتوب دوت كوم» العربي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سوار الجزائرية :: المنتدى :: منتديات الكمبيوتر :: شروحات البرامج-
انتقل الى: